منتديات شباب بكرة

منتديات شباب بكرة
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورالتسجيلدخولاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعات
ولا تيأس فإن لأصحاب اﻷخلاق مواقع كثيرة وهم موفقون دائما ولو أنهم لن يكونوا أثرياء إلا بجهودهم الكبيرة جدا،،،ودعك من أولئك الذين يلهثون وراء الثراء بأساليب همجية،،،دعهم وتأمل بحياتك بتركيز،،فما زلت في مقتبل العمر والفرص كثيرة لمن يفكر بأسلوبك،،النقي المحب والغاضب على همجية البشر سيجد الموقع الذي يتناسب وأخلاقه قبل أي شخص آخر،،انا فقط انصحك بإهمال الذين تحدثت عنهم والتركيز على محبة نفسك،،،لا تعني اﻷنانية إنما تعني العمل على أن تكون اﻷحسن،،أحبب نفسك واصنع منها مثالا لﻹنسان المثابر من أجل ذاته.الدكتورة منى ♡

شاطر | 
 

 التوحد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نرجس خليل
مشرف قسم
مشرف قسم
avatar

انثى
عدد الرسائل : 120
العمر : 33
الموقع : jo r d an
للأوسمة :
السٌّمعَة : 2
نقاط : 222
تاريخ التسجيل : 20/08/2009

مُساهمةموضوع: التوحد   الإثنين ديسمبر 28, 2009 8:43 pm


تعريف مرض التوحد



يعرف التوحد على انه عجز معقد ومتطور يظهر غالبا في السنوات الثلاث الأولى من الحياة وهو نتيجة لاضطراب في الأعصاب يحدمن قدرات العقل عن القيام بعمله بشكل طبيعي الأمر الذي يعيق النمو في مناطق مهارات التواصل والتفاعل الاجتماعي.
ويظهر الأطفال والمراهقون المصابون بالتوحد صعوبات في مهارات الكلام والإشارات والتفاعل الاجتماعي ونشاطات الفراغ أو اللعب. ومع ذلك يجب على المرء أن يأخذ في عين الاعتبار بان التوحد هو اضطراب متسلسل يصيب الأشخاص بدرجات مختلفة. ولهذا يعتبر التشخيص المبكر أمرا ضروري. إذ بإمكان الشخص من خلال إتقان لغة الإشارات البدء بالاستفادة من العديد من البرامج المتخصصة في هذا المجال.
والتوحد هو واحد ممن خمسة اضطرابات تندرج تحت مظلة اضطرابات النمو الشائعة(PDD) وهي نوع من الاضطرابات العصبية الموصوفة بالعجز الحاد والشائع في العديد من مناطق النمو.
وهذه الاضطرابات الخمسة هي:
الاضطراب ألتوحدي.
اضطراب اسبيرقر.
اضطراب الطفولة اللاتكاملي.
اضطراب رتس.
اضطراب النمو الشائع الغير متخصص( PDD- NOS).
ولكل واحد من هذه الاضطرابات معاير تشخيصية خاصة تم وضعها في كتيب تشخيصي وإحصائي للجمعية الأمريكية للطب النفسي للاضطرابات العقلية (DSM-IV-TR).


انتشار مرض التوحد
يعتبر مرض التوحد من أكثر اضطرابات النمو الشائعة انتشارا، إذ يصيب ما يقارب واحد من كل 150 حالة ولادة ( صادر عن مراكز الوقاية من الأمراض، 2007) . وهذا يعني بان 5000 أردني مصاب بمرض التوحد. وهذا الرقم في ازدياد.
وبالاعتماد على إحصائيات وزارة التربية والتعليم والمنظمات الحكومية في الأردن فان مرض التوحد يزداد بمعدل 10-17 % سنويا. وبهذا المعدل فان الاكاديمية الاردنية للتوحد تخمن بان انتشار مرض التوحد قد يصل إلى 9000 طفل اردني في العقد القادم.
ولا يحدد مرض التوحد حدود عنصرية أو عرقية أو اجتماعية، ولا معدل دخل العائلة أو طرق الحياة أو المستويات التعليمية. إذ بإمكانه إن يصيب أية عائلة أو طفل.
وبالرغم من ثباتية معدل حوادث التوحد في العالم ، فان الأولاد أكثر عرضا بما يعادل أربعة مرات من البنات.



أهم الصفات والسلوكياتللطفل التوحدي



صعوبة في الاختلاط مع الاطفال الآخرين*
. يصر على تكرار السلوك ويرفض التغيير في البيئة اوالروتين*
.ضحك وقهقة غير مناسبةبدون سبب *
.لا يخاف من المخاطرالمحيطة به*
.ضعف او انعدامالتواصل البصري*
.اللعب بطريقة غيرطبيعية ولمدة زمنية طويلة*
.يظهر عليه عدم الشعوربالألم*
.ترديد الكلمات التييسمعها بشكل مستمر*
.لا يريد أن يحضن أحدولا أحد يحضنه*
.يفضل البقاءوحيدا*
.لا يستجيب للإيماءاتاللفظية ويتصرف كأنه أصم*
.يحب تدوير الأشياءبشكل مستمر*
.صعوبة في التعبير عناحتياجاته ويستعمل اشارات وإيماءات *
.تعلق غير مناسببالأشياء*
.يغضب ويبدو عليهالحزن دون سبب مقنع*
.نشاط بدني مفرط أوخمول بدني*
.المهارات الحركيةالصغرى والكبرى غير طبيعية*
.لا يستجيب لطرقالتدريس التقليدية *

.قد تظهر بعض هذهالسلوكيات على الطفل التوحدي ولا يشترط أن تظهر جميعها معا


ما هو مسبب التوحد ؟



ليس هناك مسبب واحد للتوحد ، ويتفق على سببه هو اختلالات في بناء أووظيفة الدماغ. اذ تبين مسوحات الدماغ اختلافات في شكل وبناء الدماغ في مريض التوحدوالغير مصابين بذلك المرض. كما يختبر الباحثون عدد من النظريات بما فيها العلاقةبين الوراثة والجينات والمشاكل الطبية. ويظهر في الكثير من العائلات نوع من التوحداو اعاقات مشابهة وبالاضافة الى ادلة الى وجود عامل جيني للاضطراب. وفي الوقت الذيلم يتم التعرف فيه على الجين المسبب للمرض يحاول الباحثون ايجاد المقاطع الغيرمنتظمة للشيفرة الجينية التي ورثها الأطفال المصابين بالتوحد. ويبدو ايضا ان بعضالاطفال المولودون لديهم مناعة ضعيفة للتأثر بالتوحد. ولم يتعرف الباحثون الى الانعلى دليل واحد يدفع التوحد للتطور.
يجري باحثون اخرون اختبارا حول امكانية مجموعة من الجينات الغير مستقره وتحت ظروف معينة للدخل في تطور الدماغ والتسبب بالتوحد. وما زال باحثون اخرون يعملون على تفحص المشاكل التي تحدت خلال الحمل او الولادة والعوامل البيئية مثل الاصابات الفيروسية والاختلالات الايضية والتعرض للمواد الكيميائية في البيئة.
ويميل مرض التوحد للحدوث اكثر من المتوقع بين الافرا د الذين لديهم حالات طبية معينة بما فيها هشاشة اكس المتلازمة وتصلب الانسجة الدرنية ومتلازمة الحصبة الالمانية التناسبية ومرض PKU الغير معالج. كما لبعض المواد المؤذية التي تبلع خلال الحمل اثر في الاصابة بالتوحد. وفي بداية 2002 قامت مؤسسة المواد السامة وسجل الامراض باعداد مراجعة للتعرض للمواد الكيميائية الخطرة والتوحد ولم يجد اية دليل لترابطهما. ومع ذلك لم يجرى الا القليل من الابحاث وهناك حاجة لاجراء المزيد.
وبخصوص موضوع العلاقة بين لقاحاتMMR والتوحد فا ن هذا الموضع ما زال خاضع للنقاش. وفي اختبار 2001 والذي قام بيه معهد الدواء توصلت اللجنة الى عدم وجود الادلة على علاقة اللقاحات باضطرابات الطيف التوحدي. ومع ذلك اعترفت اللجنة بعدم استقصاء امكانية مساهمة لقاحات MRR في حدوث اضطرابات الطيف التوحدي في عدد معين من الاطفال. في الوقت الذي يتفق فيه الباحثون الاخرون على ان المعلومات لا تدعم وجود رابط بين MRR والتوحدهناك حاجة لاجراء المزيد من الابحاث.

مهما كان المسبب فانه واضح بان الاطفال المصابين بالتوحد و PDD يولدون بذلك الاضطراب او يولدون مع احتمالية تطوره. فلا ينتج بسبب التربية السيئة . وليس التوحد مرض عقلي. وليس مرضى التوحد اطفال منفلتين لا يتحكمون بتصرفاتهم. وبالاضافة الى ذلك لم يتم التعرف على عوامل نفسية في نمو الطفل يعزى اليها سبب حدوث التوحد.



الأدوات التشخيصية

من الممكن أو منغير الممكن أن تظهر السلوكيات المميزة لاضطرابات التوحد المتسلسلة في مرحلة الرضاعة (18-24 شهر) ولكن تظهر في العادة في الطفولة المبكرة من عمر 24 شهرا إلى 6سنوات.
وكجزء من زيارة جيدة للرضيعأو الطفل فانه يجب على الطبيب أن يجري عرض تطوري من خلال السؤال عن أسئلة خاصة حولنمو الطفل. إذ يضع المعهد الوطني لصحة الأطفال والنمو الإنساني خمسة سلوكيات تشيرإلى ضمانة التقييم الأخر وهي:
لا يتكلم أو يتمتم في عمر 12 شهرا.
لا يومي مثل أن يؤشر أو يلوح أو يمسك في عمر 12 شهرا.
لا يتكلم كلمات مفردة في عمر 16 شهرا.
لا يربط الكلام بنفسه أو بنفسها في عمر 24 شهرا.
يمتلك نقص في اللغة أو المهارة الاجتماعية في أي عمر.
بتواجد أي من هذه الأعلام الحمراء الخمسة لا يعني بان طفلك لديه مرض التوحد.
و بسبب تفاوت سمات الاضطراب، فانه من الواجب على الطفل الذي تبدو عليه هذه السلوكيات أن يجري تقييمات إضافية من قبل فريق متعدد الوظائف. وقد يتضمن هذا الفريق طبيب أعصاب أو طبيب نفسي أو طبيب أطفال أو اختصاصي لغة أو مستشار تعلم أو متخصصون آخرون على دراية بمرض التوحد.




</FONT>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
admin
مدير عام شباب بكرة
مدير عام شباب بكرة
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 303
العمر : 31
الموقع : فل
للأوسمة :
السٌّمعَة : 2
نقاط : 78
تاريخ التسجيل : 01/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: التوحد   الخميس ديسمبر 31, 2009 11:42 pm

رائع جدا ومذهل سلمتي على ما خطت يداك في قسمك الخاص
وكان لنا شرف منذ ان كونا هذا القسم الذي اتمنا انتشارة ورفعتة
لما لة اثر كبير في نفسي وفي نفس جميع لاشخاص الذين
جسدو حياتهم وواقعهم بصدقهم
الى امل ان نرا جديدك

_________________
الورد البنفسجي
تضيف الوردة البنفسجية عامل السحر بالجمال .. للموقف ..
فتتفوق على باقي الألوان باعطاء الشعور بالغنى ومع ذلك ..
هذا اللون يتطلب التحرك بحذر مع الآخر .. بمعنى جميل وفي نفس الوقت خطير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shabab.forumotion.eu
 
التوحد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات شباب بكرة :: ذو الإحتياجات الخاصه :: مدخل إلى التربيه الخاصه-
انتقل الى: